كيف تبحث عن الفرص التدريبية؟

Aug 10, 2022

الفرص التدريبية

الفرص التدريبية هي مجموعة من المهارات والخبرات التي يتم تقديمها للطالب او حديث التخرج او الباحث عن عمل ضمن إطار مؤسسي أو ضمن أحد مجالات الممارسة، وذلك بهدف مساعدتهم على اكتساب المعارف المختلفة، والخبرات الميدانية، والمهارات الفنية، بالإضافة إلى تعديل السمات، والسلوكيات الشخصية لديه، بحيث يساهم ذلك بشكل كبير في النمو المهني لديهم، من خلال الربط بين المعرفة النظرية، والتطبيق العملي وتقديم الفرصة لاكتشاف قدراتهم ورغباتهم واحتياجات سوق العمل في المملكة.

يعتبر التدريب من أهم المرتكزات التي تُمكن المنظمات من تطوير أدائها و تحقيق أهدافها. فلا تطوير بدون تدريب!  فالتدريب هو النشاط المستمر لتزويد الفرد بالمهارات والخبرات والاتجاهات التي تجعله قادرا ًعلى مزاولة عمله بهدف زيادة الإنتاجية ونقل المعارف والمهارات والسلوكيات الجديدة لتطوير كفاءته لأداء المهام الموكلة إليه.

إن كنت لا تملك خبرة عملية كافية، أو أنّك لا تزال على مقاعد الدراسة، فإنّ الحصول على فرصة تدريب عملي سيكون خيارًا موفّقًا للغاية، يساعدك على بناء مؤهلاتك الوظيفية.

في هذه المدونة سنذكر لكم طرق مختصرة للبحث عن فرص تدريبية تتناسب مع سوق العمل ومتطلباته الحالية.

١- المؤسسات الغير ربحية

المؤسسات الغير ربحية

هي فئة من المنظمات و المؤسسات الغير ربحية التي تقدم عادةً التمويل و الدعم للمنظمات الخيرية او الأخرى، تشمل المؤسسات الغير ربحية او الخيرية مثل المنح و لكنها قد تشارك أيضاً بشكل مباشر في الأنشطة الخيرية.

يوجد لدينا العديد من المؤسسات الغير ربحية التي تقدم فرص تدريبية مثل :

- مؤسسة الملك خالد الخيرية:

تستثمر هذه المؤسسة في الأفراد، والمنظمات، والسياسات التي تساهم في تعزيز تكافؤ الفرص في المملكة العربية السعودية. وذلك من خلال تمويل المبادرات الاجتماعية، وبناء القدرات، وكسب التأييد. من هذا المنطلق تقوم المؤسسة بالتركيز على دعم التنمية الاجتماعية والاقتصادية الشاملة، لصالح جميع المواطنين السعوديين

- الجمعيات الخيرية في مختلف مناطق المملكة:

تهدف الجمعيات الخيرية لتقديم أفضل برامج التطوير والتدريب، والتميز في تقديم خدماتها للمتدربين سواء كانوا من المنتسبين للجمعية أو من خارجها بإحداث التنمية المجتمعية والارتقاء بها إلى أعلى المستويات، من خلال تقديم برامج تدريبية واستشارية مهنية حسب حاجة الجمعية بأعلى مستويات الجودة في النظرية والتطبيق .

مؤسسة مسك الخيرية:

تهدف مؤسسة مسك الخيرية الى تمكين المجتمع من التعلم والتطور والتقدّم في مجالات الأعمال والمجالات الأدبية والثقافية والعلوم الاجتماعية والتكنولوجية. توفر مؤسسة مسك العديد من البرامج التدريبية و الفرص التعليمية الحضورية وعن بعد في مختلف المجالات التي تمكن الشباب من تطوير مهاراتهم و اكتساب المزيد من الخبرات التي تؤهلهم الى مستقبل وظيفي افضل.

٢- جهات حكومية او شبه حكومية

جهات حكومية او شبه حكومية

تتيح العديد من الجهات الحكومية او شبه الحكومية العديد من فرص التدريب في مختلف المجالات المهنية التي تتلاءم مع متطلبات سوق العمل و التي تهدف الى تطوير مهاراتهم و اكتساب خبرات في مختلف التخصصات.

 من اهم المواقع للباحثين عن فرص التدريب في السعودية:

هدف (صندوق تنمية الموارد البشرية):

برنامج تمهير: يهدف برنامج التدريب على رأس العمل "تمهير" الى تطوير مهارات خريجي الجامعات والمعاهد والكليات السعودية والأجنبية سواءً كانوا حديثي تخرج أو ممن سبق لهم العمل بهدف تدريبهم في المؤسسات الحكومية والشركات المتميزة في القطاع الخاص أو القطاع غير الربحي لاكتساب الخبرات والمهارات اللازمة لإعدادهم وتهيئتهم للمشاركة في سوق العمل.

فنتك السعودية:

وهو برنامج تنظمه فنتك السعودية بالتعاون مع شركاءها من الشركات لتوفير فرصة للمتدربين لخوض تجربة العمل لدى إحدى الشركات الرائدة في قطاع التقنية المالية في المملكة العربية السعودية.

مختصراً هنالك العديد من برامج التدريب الحكومية وغير الربحية التي يمكنكم البحث عنها بشكل أعمق وبتفاصيل أكثر حتى يمكنكم البحث عن فرص تدريبية تتناسب مع خبراتكم ومؤهلاتكم الشخصية ومهاراتكم واهدافكم..

٣- الشركات الناشئة وريادة الأعمال

الشركات الناشئة , ريادة الأعمال

الشركات الناشئة:

للطلاب والطالبات وحديثي التخرج والباحثين عن فرص العمل والذين يبحثون عن فرص تدريب تعاوني، كما ناقشنا في جلسة ثمار السابقة، تمثل الشركات التقنية الناشئة خياراً رائعاً.

يمكنكم البحث عن الشركات الناشئة في عدة مواقع اونلاين وبشكلٍ أسهل عليكم

 موقع الهيئة العامة للمنشآت المتوسطة والصغيرة لديهم قاعدة بيانات بالشركات التقنية الناشئة. https://monshaat.gov.sa

 وهذا موقع آخر متكامل حول البيانات المتعلقة بالشركات التقنية السعودية وأيضاً في منطقة الشرق الأوسط. https://magnitt.com

مساحات العمل المشتركة:

توفر مساحة العمل المشتركة الفرصة لك من أجل تكوين علاقات ناجحة والحصول على فرص تدريبية مناسبة لك، فتساعد في التواصل بين ممولي المشروعات والاستشاريين من جانب، وبين رواد الأعمال وأصحاب الشركات الناشئة وأصحاب الأفكار الخلاقة من جانب آخر. بجانب تكوين العلاقات والحصول على فرص تدريبية، يمكنك الحصول على استشارات من رواد الأعمال في محيط مساحة العمل المشتركة، فتكون مشكلتك مشكلة متكررة ولدى الآخرين حل إبداعي لها أو حتى اقتراحات واستشارات عملية مناسبة.

ريادة الاعمال:

لم تعد مواقع التواصل الاجتماعي فقط للتواصل، بل الآن أصبحت الشركات والافراد يستخدمونها للترويج لأعمالها ومنتجاتها، الأمر الذي يُشجع الشباب على بدء أعمالهم البسيطة في هذه المواقع والانطلاق منها، وقد اشتهر تيك توك وإنستغرام بشكل أساسي للترويج عبر الصور والفيديوهات لكون هذه الخاصية تسهم في نشر نوعية معينة من الأعمال والمنتجات كتصميم الأزياء والإكسسوارات واللوحات الفنية وغيرها من الكثير.

باتت مواقع التواصل الاجتماعي محورًا أساسيًا في حياتنا اليومية، حيث يُنفق أكثر من 85% من مستخدمي هذه المواقع حول العالم، نحو 250 دقيقة يوميًا في متابعتها، وفي هذا الصدد ثمة سؤال يطرح نفسه للباحثين عن فرص تدريبية؟ كيف يُمكن استغلال هذا الوقت وتوظيفه لتحقيق الفائدة من تعلم المهارات واكتسابها من خلال تأسيس مشاريع بدون رأس مال عبر هذه المواقع؟

شبكة الإنترنت مليئة بالأدلّة التوضيحية التي يمكنك البحث عنها حول ريادة الأعمال وكيف تبدأ مشروعك من الصفر وتصبح رائد اعمال، والمصادر التعليمية الكثيرة من فيديوهات او كتب وغيرها التي تصف كيفية إنشاء مشروعك الخاص في مجال معيّن خطوة بخطوة.

 كما يوجد أيضًا العديد من الأفكار الجاهزة التي يمكنك الأخذ بها وتحويلها إلى مشروع خاصّ.

و هدف ريادة الاعمال هنا في البحث عن تدريب هو زيادة الخبرة وخوض التجربة الذي سيثري ويضيف الى شخصيتك ويزيد من قيمتك السوقية و المعرفية ويزيد من قوة سيرتك الذاتية.

٤- ما هي أهمية الدورات التعليمية ؟ واهم المواقع التي تقدم دورات

الدورات التعليمية

اصبحت الحياة سريعة إلى حد كبير ، وأصبحت التكنولوجيا تسود حياتنا اليومية ، ولم تعد خبرات الأمس تفيد في مجالات اليوم حتى، وحتى تكون قادراً على مواجهة التطور السريع ، عليك أن تطور نفسك ومهاراتك ، وتجدد من خبراتك الحالية, لأن العالم الآن لا يعترف إلا بالقدرات المتميزة والكفاءات العالية , لذا كانت الدورات التعليمية واحدة من أهم سبل التطوير والتعليم الذاتي ، التي توفر لك العديد من الخدمات والمهارات والأساليب الحديثة في التعلم والتطوير الذاتي ، ولا يمكن قصر أهمية الدورات التعليمية للمتعلم فقط ، ولكن أثرها سيعود على المجتمع كله بشكل عام .

هنا امثلة لبعض المواقع المتعارف عليها والتي يمكنك من خلالها البحث عن دورات ملائمة لتتناسب مع مؤهلاتك وخبراتك الحالية والتي تهدف الى تطويرها مستقبلاً:

https://www.rwaq.org

https://www.edraak.org

https://doroob.sa/ar/

https://www.coursera.org

https://www.edx.org

ختاماً، اختصرنا في مدونة ثمار طرق للبحث عن الفرص التدريبية والدورات التعليمية، ولكن عليك التذكر دائمًا إذا كنت طالب جامعي، حديث التخرج، تبحث عن وظيفة أو تبحث عن ترقية قريبة لا يمكنك أن تغفل في وقتنا الحالي عن الفرص التدريبية و الدورات التعليمية. لأن الطريق للنجاح لم يعد يحتاج جهد فقط، ولكنه لا يحتاج ذكاء فقط. عليك أن توازن بين العمل بذكاء والعمل بجهد حتى تحافظ على شغفك في مجالك وتطوير مهاراتك وخبراتك.

عليك ايضًا الاستمرار في تطوير ذاتك وشخصيتك وجوانبك المهنية وفي الحالتين الدورات التعليمية والفرص التدريبية هي أفضل طريقة لذلك.